تقرير أنشطة مجلس الإدارة

تقرير أنشطة مجلس الإدارة

أولًا: العلاقات العربية والدولية:
1-    صدور وثيقة رسمية من جامعة الدول العربية، تؤكد إنشاء الاتحاد بموجب القرار رقم د.ع (37) بتاريخ 4/4/1962م نتيجة اجتماعات تمت مع الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية الدكتور/ نبيل العربي، وأيضًا مع الأمين العام الحالي الأستاذ/ أحمد أبوالغيط.
2-    أصبح اتحاد الناشرين العرب عضوًا مراقبًا في اجتماعات الوزراء المسؤولين عن الشؤون الثقافية في البلاد العربية التي تعقدها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم كل عامين في بلد عربي، وشارك رئيس الاتحاد في اجتماع تونس يومي 14 – 15 ديسمبر 2016م، وتم تقديم مذكرة للوزراء بالمشكلات التي تواجه صناعة النشر العربي.
3-    شارك الاتحاد في المؤتمر التمهيدي لانعقاد القمة العربية الثقافية في عام 2017م بالمغرب، وتم تقديم دراسة عن "صناعة النشر العربي كإحدى الصناعات الثقافية ودورها في تعزيز التواصل الثقافي العربي".
4-    الاتفاق مع المنظمة العربية "الكسو" بمنح شهادة الجودة "الأيزو" لمن يرغب من دور النشر العربية، وجاري إعداد النظم واللوائح لذلك.
5-    حضور اتحاد الناشرين العرب الأنشطة الثقافية كافة التي تقيمها جامعة الدول العربية بموجب دعوات رسمية، ومنها عضوية الاتحاد في اللجنة المشكلة لحضور جامعة الدول العربية ضيف شرف في معرض القاهرة الدولي 2019م، وتم تقديم مقترحات للمشاركة بناء على طلب الأمين العام للجامعة.
6-    شارك الاتحاد كعضو مراقب في كونجرس اتحاد الناشرين الدولي في لندن عام 2016م، لتأكيد التعاون بين الاتحادين لمتابعة حركة صناعة النشر الدولية واتجاهاتها.
7-    شارك الاتحاد كعضو مراقب في اجتماع الجمعية العمومية لاتحاد الناشرين الدولي عام 2016م في فرانكفورت.
8-    شارك الاتحاد في المؤتمر الإقليمى السادس لمكافحة الجرائم الماسة بالملكية الفكرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عام 2016م في أبوظبي.
9-    شارك الاتحاد في مؤتمر جامعة الدول العربية "الإبداع الرقمي: الثقافة تتجدد" عام 2016م في القاهرة.
10-     شارك الاتحاد في ندوة بالمعهد المتوسطي الأوروبي للبلاد العربية عام 2016م في إيطاليا.
11-    شارك الاتحاد في فعاليات المؤتمر الدولي للناشرين بعنوان: "الحزام والطريق"ومعرض بكين الدولي – في عام 2016م بالصين.
12-    شارك الاتحاد في ندوة حول "ثقافة الحوار الإنساني وبناء السلام" اليونسكو – بيروت عام2016م.
ثانيًا: لقاءات رسمية:
1-    لقاء مع فخامة رئيس جمهورية تونس الرئيس الباجي قائد السبسي، وقدم لفخامته قرارات وتوصيات مؤتمر الناشرين العرب الرابع، وكانت توجيهاته أن تعمم على وزراء الثقافة العرب 2017م.
2-    لقاء مع دولة رئيس مجلس وزراء لبنان الرئيس سعد الحريري، وتقديم مذكرة له بمشكلات صناعة النشر العربي، وأيضًا مقترحات نقابة اتحاد الناشرين اللبنانيين في تدعيم صناعة النشر في لبنان 2017م.
3-    لقاء مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي لتكريم اتحاد الناشرين العرب لتعاونه مع معرض أبو ظبي الدولي للكتاب 2017م.
4-    لقاء مع صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلي حاكم الشارقة بمعرض فرانكفورت لعرض أنشطة الاتحاد وأهداف الاتحاد 2016 و 2017.
5-    لقاء مع وزير الثقافة اللبناني الدكتور غطاس خوري 2017م لمساندة اتحاد الناشرين العرب في تحقيق أهدافه.
6-    لقاء مع وزير الداخلية والبلديات اللبناني الأستاذ/ نهاد المشنوق لاتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن الحد من الكتب المزورة (المقلدة)، مع تسهيل دخول الناشرين العرب لدولة لبنان 2017م.
7-    لقاء مع وزير الداخلية المصري السابق اللواء/ مجدي عبدالغفار، من أجل زيادة الحملات الأمنية على المزورين (المقلدبن) وتقديمهم للعدالة، مع تسهيل دخول الناشرين العرب لجمهورية مصر العربية خلال الدورة.
8-    لقاء مع معالي النائب العام لجمهورية مصر العربية، وتبنيه أهداف الاتحاد في الحفاظ على الملكية الفكرية، وإصدار معاليه الكتاب الدوري للسادة/ وكلاء النيابة العامة في تطبيق الإجراءات الصارمة في محاربة المزورين (المقلدين)، واعتبار اتحاد الناشرين العرب الخبير المنوط به الفصل بين الكتب المزورة وغير المزورة (المقلدة والأصلية).
9-    لقاء مع وزير الثقافة المصري السابق الأستاذ/ حلمي النمنم لشرح أهداف الاتحاد، وحل بعض المشكلات، ومنها موافقته على تخفيض إيجار معرض القاهرة الدولي للكتاب للناشرين العرب في عامي 2016 – 2017م.
لقاء مع الدكتور/ هيثم الحاج رئيس معرض القاهرة الدولي للكتاب للتنسيق معه في مشاركة أعضاء الاتحاد في معرض القاهرة عام 2017م.
10-    لقاء مع وزير الثقافى التونسي الدكتور/ محمد زين العابدين للموافقة على إقامة مؤتمر الناشرين العرب الرابع في تونس، وتحمل دولة تونس تكاليف المؤتمر 2017م.
11-    لقاء مع وزير الثقافة الجزائري الدكتور/ عزالدين ميهوبي لحل مشاكل الناشرين العرب في معرض الجزائر  عام 2017م.
12-    لقاء مع وزير الثقافة العماني الدكتور/ عبدالمنعم الحسني لحل مشاكل الناشرين العرب في معرض مسقط عام 2017م.
13-    لقاء مع وزير الثقافة الأردني السابق الأستاذ/ نبيل شقم لمساندة الاتحاد في اجتماعات وزراء الثقافة العرب عام 2017م.
14-    لقاء مع وزير الإعلام الكويتي السابق الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح لحل مشكلات الرقابة في معرض الكويت عام 2016م.
15-    لقاء مع وكيل وزارة الإعلام الكويتي الأستاذ/ خالد الرشيدي والمشرف العام على الرقابة للإفراج عن الكتب المحتجزة في معرض الكويت لعامي 2016 – 2017م.
ثالثًا: عضوية الاتحاد:
1-    بلغ عدد الأعضاء الجدد الذين انضموا للاتحاد في الدورة الثامنة 134 عضوًا، وبذلك أصبح عدد أعضاء الاتحاد بما يزيد عن 860 عضوًا مقارنة بنهاية الدورة السابعة 725 عضوًا.
2-    بلغ عدد الاتحادات المحلية المنضمة للاتحاد 17 اتحادا بدلًا من 15 اتحادًا.
3-    – تحديث بيانات معظم أعضاء الاتحاد إلكترونيًّا وتحميلها على نظام Drop box.
4-    إصدار دليل الناشرين العرب وتوزيعه في كافة المعارض العربية والدولية متضمنًا البيانات الكاملة عن دور النشر العربية أعضاء الاتحاد.
رابعًا- مالية الاتحاد:
ارتفع الفائض المالي المتحقق في ميزانية الاتحاد نتيجة متابعة تحصيل الرسوم والاشتراكات والمنح والتبرعات، وبلغت منحة هيئة الشارقة للكتاب خلال الدورة الثامنة ما يقرب من 82000 دولار أمريكي، والمخصصة للمعارض الدولية فقط دون تحمل ميزانية الاتحاد تكاليف المشاركة في المعارض الدولية.
خامسًا- مزايا للناشرين:
1-    الموافقة على استمرار إعفاء الاتحاد الفلسطيني من رسوم الاشتراك السنوية.
2-    تم إعفاء أعضاء الاتحادات التالية: (ليبيا – العراق – سورية – اليمن) من الاشتراك السنوي، نظرًا للظروف التي تمر بها بلدانهم عن عام 2016م.
3-    تم تخفيض الاشتراك السنوي بنسبة 50% لكل أعضاء الاتحاد عن عام 2017م للظروف الاقتصادية وتخفيف الأعباء عن الناشرين الأعضاء.
4-    تم الاتفاق مع معرض تونس على منح تخفيض 50% من قيمة الإيجار للبلدان التالية: (ليبيا – سورية – اليمن – العراق – فلسطين)، وكذلك منح بقية أعضاء اتحاد الناشرين العرب تخفيضًا 20% لعام 2017م.
5-    وافق معرض الدوحة على منح تخفيض على رسوم الاشتراك لكل أعضاء اتحاد الناشرين العرب بنسبة 20% لعام 2017م. و تخفيض سعر المتر  الى 52 دولار  لعام 2018م.
6-    تم الاتفاق مع معرض القاهرة الدولي للكتاب على منح تخفيض للأعضاء بنسبة 20% لعام 2016م، ونسبة تخفيض 25% لعام 2017م.
7-    تم الاتفاق مع معرض بغداد على منح تخفيض للأعضاء بنسبة15% لعام 2017م.
سادسًا- أنشطة الاتحاد:
1-    مشروع تحدي القراءة العربي:
تعاون اتحاد الناشرين العرب مع مشروع تحدي القراءة العربي وأصبح شريكًا معه في التنسيق والمتابعة بين الناشرين العرب والمشروع، وشارك رئيس الاتحاد في كتابة دليل الناشرين الذي يحدد طرق التعامل مع المشروع، كما أشرف الاتحاد على إقامة معارض للكتب في كل البلدان العربية المشاركة في المشروع، وقد بلغت قيمة الكتب المشتراة من الناشرين في نهاية عام2017م 14295650 درهم إماراتي، من خلال التعاقد مع دور النشر العربية أعضاء الاتحاد في توريد كتب لبعض البلدان مثل: (المغرب – الجزائر – موريتانيا – تونس – السودان)، أو معارض أقيمت في البلدان العربية، بالإضافة إلى الشراء المباشر من بعض الناشرين مثل أعضاء اتحاد الناشرين الأردنيين، والتي بلغت ما يقرب من 2 مليون درهم إماراتي في عام 2018م.
كما تم توريد كتب لمكتبة الإسكندرية من الناشرين المصريين، وسوف يعقبه الشراء من الناشرين العرب تحت مظلة اتحاد الناشرين العرب، وهناك عقود شراء في عام 2018م مع بعض الناشرين في حدود 6 مليون درهم إماراتي.
2-    إحياء المكتب التنفيذي:
سعى الاتحاد إلى إحياء المكتب التنفيذي الذي كان في الدورات الأولى للاتحاد، بعد موافقة الجمعية العمومية غير العادية التي عقدت في 31 يناير 2018م، وقد تم تشكيل المكتب التنفيذي برئاسة رئيس الاتحاد، ويضم في عضويته نواب الرئيس، والأمين العام ومساعديه وأمين الصندوق، ويجوز ضم رؤساء اللجان إذا دعت الضرورة، وتكون اجتماعات ربع سنوية بخلاف اجتماعات مجلس الإدارة التي تعقد مرتين في العام، والهدف من إحياء المكتب التنفيذي زيادة كفاءة عمل مجلس الإدارة، لأنه منوط به متابعة تنفيذ قرارات المجلس، وأيضًا إعداد دراسات وافية للموضوعات التي تعرض على المجلس لسرعة تنفيذها.
3-    إحياء لجنة مديري معارض الكتب العربية:
سعى الاتحاد إلى إحياء لجنة مديري معارض الكتب العربية بالتعاون مع لجنة المعارض العربية والدولية بالاتحاد من أجل توثيق العلاقات والتعاون مع مديري معارض الكتب، وطرح المشكلات التي تواجه الناشرين العرب في المعارض، وتحسين شروط مشاركتهم في المعارض، وقد عقدت اللجنة ثلاثة اجتماعات في الإسكندرية عام 2016م، ثم الكويت في عام 2017م، والاجتماع الثالث في أبوظبي عام 2018م، وتم الاتفاق على اجتماع اللجنة سنويًّا في مختلف البلاد العربية، وسوف يعقد الاجتماع الرابع في يناير 2019م أثناء معرض القاهرة الدولي للكتاب الدورة الخمسين. ونتج عن الاجتماعات الثلاثة قرارات وتوصيات منها:
القرارات:
-    أولوية المشاركة في المعارض العربية لأعضاء اتحاد الناشرين العرب بالتعاون مع الاتحادات المحلية.
-    يتم إرسال قوائم دور النشر المشاركة في المعارض العربية للاتحاد، لإبداء الرأي والمشورة في حال وجود مخالفات على تلك الدور لتضييق النطاق على المزورين ومنعهم من المشاركة  "في بعض المعارض".
-    السماح للناشر بسداد رسوم الاشتراك أثناء المعرض تخفيفًا للأعباء الإضافية ورسوم التحويلات "معظم المعارض".
-    التوسع فى تنظيم الندوات المهنية المرتبطة بصناعة النشر وإقامة الورش المتعلقة بالتسويق الرقمي في وسائل التواصل الاجتماعي.
-    التنسيق مع إدارات المعارض لدعوة المؤسسات و الجامعات و المدارس لزيارة المعرض "معظم المعارض".
-    الالتزام بإلغاء المعروضات السحرية وألعاب الأطفال و التسجيلات الصوتية و المرئية غير التعليمية.
-    توفير كل وسائل الاتصال وخدمات الإنترنت بالمعرض "معظم المعارض".
-    الاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة سواء كانوا عارضين أو زائرين.
-    يُعد اتحاد الناشرين العرب  استبيان في كل معرض بالإيجابيات والسلبيات، ويلتزم بإرسال النتائج لمدير المعرض.
التوصيات:
-    التواصل مع إدارات المعارض للحصول على تخفيضات لأعضاء الاتحاد.
-    مقابلة المسؤولين لإيجاد آليات جديدة للحدّ من الرقابة المفرطة على الكتب، والتي تمنع عرض الكتب التي يطلبها القراء.
-    العمل على إلغاء رسوم التأشيرات أسوة بمعارض كثيرة في العالم العربي (معرض الرياض – معرض جدة – معرض أبوظبي).
-    العمل على إلغاء رسوم التوكيلات على أن لا تتجاوز توكيلين للناشر الواحد(معرض القاهرة).
-    العمل على تسهيل مشاركة الناشرين السوريين والليبيين والعراقيين واليمنيين في الاشتراك في المعارض التي منعوا عنها بتعليمات محددة.
-    العمل على تفعيل برنامج الاستضافة للناشرين الجدد للذين يقدمون مستوًى رفيعًا في إنتاجهم المعرفي، وإشراكهم في البرامج المهنية.
4-    مؤتمر الناشرين العرب الرابع 2017م:
عقد مؤتمر الناشرين العرب الرابع في تونس بالتعاون مع وزارة الشئون الثقافية التونسية، واتحاد الناشرين التونسيين، تحت عنوان: "الكتاب والنشر في الوطن العربي .. الواقع والآفاق" برعاية كريمة من فخامة الرئيس الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، وقد افتتح المؤتمر وزير الثقافة التونسي الدكتور/ محمد زين العابدين، ورئيس الاتحاد  الأستاذ/ محمد رشاد، وقد أكد الحضور على عروبة مدينة القدس ورفضهم أي تعديل في هويتها، وصدر عن المؤتمر قرارات وتوصيات تبنتها وزارة الثقافة التونسية وأرسلتها إلى كل وزراء الثقافة العرب،وعقد في اليوم الأخير للمؤتمر ندوة مع السادة وزراء الثقافة العرب وممثلين عن جامعة الدول العربية بعنوان: «دور الكتاب والنشر في تنمية واقع الثقافة العربية»، مع تبني وزراء الثقافة العرب قرارات وتوصيات مؤتمر الناشرين العرب يناير 2018م، وكانت أهم القرارات والتوصيات هي:
1-    تفعيل اتفاقية تيسير انتقال الإنتاج الثقافي العربي لعام 1987م "الكتاب" ،فيما تضمنته من :
أ‌)    إعفاؤه وإعفاء المواد التي تدخل في إنتاجه من الرسوم الجمركية.
ب‌)    منحه أولوية النقل بين الأقطار العربية.
ت‌)    تمتعه بتعريفات نقل مخفضة لا تزيد عن %25 من تعريفات النقل المفروضة على السلع الأخرى.
2-    كفالة حق حرية التعبير والإنتاج الثقافي والمعرفي العربي طبقًا للمواثيق الدولية، ومجاراة لمتطلبات عصر المعرفة وتقنيات الاتصال، وتمشيًا مع حرية التجارة العالمية.
3-    وضع برامج قومية لتشجيع وتحفيز القراءة لدى المواطن العربي وخاصة الأطفال.
4-    التوسع فى إنشاء المكتبات العامة والجامعية والمدرسية .
5-    إسناد طباعة ونشر الكتاب المدرسي للناشرين العرب.
6-    تخصيص حصص دراسية للمطالعة الحرة، وجعلها ضمن أنشطة الطلاب في التقويم.
7-    كفالة حرية النشر وأشكال التعبير للمبدعين، بما لا يتعارض مع التوازن المأمول بين حرية المبدع وصون الهوية.
8-    إلغاء الرقابة على الكتب العلمية والتعليمية، مع الاهتمام بثقافة الرقيب، فيما عدا ذلك من المؤلفات.
9-    تنمية الثقافة المجتمعية بأهمية حقوق الملكية الفكرية وتفعيلها.
10-    التنفيذ الصارم للقوانين المعنية بحقوق الملكية الفكرية، مع تبني عقوبة مالية تتمثل في رد المتعدي لمثلي ما عاد عليه من منفعة من جراء التعدي، بخلاف التعويضات المالية المناسبة.
11-    إنشاء إدارة لحماية الملكية الفكرية ومحاربة القرصنة، مهمتها فرض احترام حقوق الملكية الفكرية في صناعة النشر.
12-    إنشاء مرصد للثقافة العربية يرصد حركة النشر في الوطن العربي.
13-    عمل قاعدة بيانات عن صناعة النشر في الوطن العربي.
14-    إعداد دراسات ميدانية عن الميول القرائية لدى المواطن العربي.
15-    توسيع المشاريع القومية التي تشجع وتحفز على القراءة.
16-    الاهتمام بالمسابقات المحلية والعربية والدولية في مجالي التأليف والترجمة بهدف تطوير المضمون العربي .
17-    التوعية بأهمية النشر على محاور ثلاثة: الورقي والسمعي والرقمي.
18-    يتولى اتحاد الناشرين العرب إقامة معارض للكتب تحت إشرافه للمدن التي تٌختار كعاصمة للثقافة العربية والإسلامية.
19-    تبني معالي الوزارء المسؤولين عن الشؤون الثقافية قرارات وتوصيات مؤتمرات مديري معارض الكتب العربية.
20-    الإسناد للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم تقييم وتصنيف الناشر وإصداراته بمنحه شهادات للجودة "الأيزو".
21-    تكاتف الجهات المعنية رسميا على الصعيدين الوطني والعربي لتفعيل التوصيات المتقدمة.
5-    حل مشكلة مرتجعات معرض الجزائر عن عامي 2015 – 2016م:
سعى الاتحاد إلى حل مشكلة مرتجعات معرض الجزائر لعامي 2015 – 2016م بعد ما أعلن الاتحاد للجهة المنظمة المعرض أن الناشرين العرب لن يشاركوا بالمعرض إلا بعد إرجاع مرتجعات الناشرين، ولقد استجاب معالي وزير الثقافة الجزائري ومدير معرض الجزائر لمطالب الاتحاد، وذلك بسفر وفد من الاتحاد إلى الجزائر والاجتماع معهما، وتمت الموافقة على إرجاع المرتجعات نظير سداد الاتحاد نسبة 25% من قيمة الغرامات والأرضيات، والتي بلغت 10000 دولار أمريكي، وتم إرجاع الجزء الأكبر من المرتجعات مع إنهاء التحويلات المالية للناشرين.
6-    ملف الصين:
سعى الاتحاد إلى تنظيم العلاقة بين الناشرين العرب وأعضاء الاتحاد ودار "بيت الحكمة" الأستاذ/ أحمد سعيد المسؤولة عن الترجمة من اللغة الصينية إلى اللغة العربية وبالعكس، بموجب بروتوكول تعاون بين الطرفين لضمان الحيدة والعدالة لكل أعضاء اتحاد الناشرين العرب.
7-    ملف تركيا:
تم توقيع اتفاقية تعاون مع اتحاد الناشرين الأتراك في تنظيم مشاركة الناشرين العرب في معرض اسطنبول لعامي 2016 – 2017م.
ونتج عن هذا التعاون تخفيض الإيجار، مع توفير الإقامة والانتقالات باسعار مناسبة للناشرين العرب المشاركين في المعرضين، مع توفير جناح مجانًا للاتحاد وتحمل تكاليف دعوة استضافة المسئولة عن الجناح.
واقامة معرض سنوي ومستقل للكتاب العربي في اسطنبول.
8-    التطوير الإدارى لمقري الاتحاد في القاهرة وبيروت:
سعى الاتحاد إلى تطوير مقري الاتحاد في القاهرة وبيروت، وتزويدهما بكل ما يلزم من أجل حسن أداء العاملين بالاتحاد.
9-    تحديث الموقع الإلكتروني:
تم تحديث الموقع الإلكتروني للاتحاد، والذي لم يحدّث منذ سنوات طويلة، ويتم التواصل مع أعضاء الاتحاد عبر وسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك – تويتر – انستجرام)، كما تم زيادة عدد الإصدارات التي يمكن لكل ناشر إضافتها على موقع الاتحاد إلى 100 إصدار، مع إضافة صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة به على الموقع.
أهم أنشطة لجان الاتحاد
1-     لجنة تعديل القانون الأساس والنظام الداخلي:
نظرًا للتطورات التي حدثت في حركة صناعة النشر على مدار السنوات السابقة أصبح لزامًا تعديل بعض مواد قانون الاتحاد، حتى تتواءم مع الوقت الحالي، لذا فقد تم عقد العديد من الاجتماعات ومخاطبة الاتحادات الإقليمية لحين تنفيذ مقترحات عديدة لتعديل القانون الأساس والنظام الداخلي، وتم عقد الجمعية العمومية الاستثنائية على هامش معرض القاهرة 2018م، واعتماد التعديلات المقترحة، وإضافة بعض التعديلات الأخرى بناء على طلب الحضور، وكانت أبرز التعديلات هي:
القانون الأساس
شروط العضوية
المادة الرابعة: بند2
أضيف إلى شروط العضوية "ولم يصدر في حق العضو حكم واجب النفاذ في جناية أو جنحة مخلة بالأمانة أو الشرف أو الاعتبار، وتعد كذلك الأحكام الصادرة في جرائم الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية لضمان حسن سمعة لناشر المنضم".
النظام الداخلي – العضوية العاملة
المادة التاسعة:
التعديل: تم الفصل في تقدم أكثر من اتحاد من بلد واحد، فيكون لكل بلد ممثل واحد بالتعيين في مجلس الإدارة.
المادة الحادية عشر:
التعديل: في حال تأخر الكيان المحلي عن سداد اشتراكه السنوي عن الدورة، تجمد عضويته في مجلس الإدارة، ويعتبر ممثله عضوًا مراقبًا.
المادة الثانية والعشرون:
التعديل: تمنح العضوية المؤازرة للعاملين في قطاع النشر الذين لا تنطبق عليهم شروط العضوية العاملة، ويقتصر ذلك على الناشرين من غير الدول العربية.
كما يجوز للناشرين والكيانات غير العربية الانضمام لاتحاد الناشرين العرب كأعضاء مؤازرين.
المادة الحادية والخمسون: البند2 د
التعديل: يعتبر المركز شاغراً في حالة تغيب العضو لأكثر من ثلاث جلسات عادية متتالية لمجلس الإدارة دون عذر.
المواد 40 – 44:
التعديل: أصبح غلق باب الترشيح قبل10 أيام عمل، وليس الترشيح يوم الانتخابات.
التعديل: أن يكون العضو المرشح قد مضى على انتسابه للاتحاد سنتان.
2-    لجنة الإعلام
-    إصدار ثلاثة أعداد من المجلة خلال الدورة الثامنة حيث لم يصدر عن اتحاد الناشرين العرب منذ إنشائه مجلة تعبر عن نشاطه ووجهات نظر أعضائه وحركتي النشر العربية والعالمية، فقد أصدر الاتحاد حتى تاريخه ثلاثة أعداد.
-    تجهيز أجنحة الاتحاد من خلال إعداد البوسترات والمطبوعات الخاصة بالمعارض الدولية والعربية كمعارض فرانكفورات وباريس واسطنبول وأبو ظبي والشارقة والكويت
-    إعداد استمارة الناشر المحدثة واعتمادها ووضعها على الموقع الإلكتروني، واعتبارها ضمن المستندات المطلوبة لعضوية الاتحاد.
-    العمل على إصدار كتاب (حصاد الدورة) سيتضمن جميع النشاطات والأعمال التي قام بها المجلس في الدورة الثامنة، وسيوزع على الناشرين نهاية الدورة في الجمعية العمومية.
3-    لجنة الملكية الفكرية
-    أصبحت أنشطة لجنة الملكية الفكرية ذات ثقة لدى الجهات الحكومية الرسمية بالدول العربية، وأصبحت تأخذ برأي الاتحاد في بعض قضايا التزوير (التقليد)، والذي يتم تحويل بعضها للاتحادات المحلية في حال تواجد الطرفين المتنازعين بنفس البلد الواحد.
-    عملت اللجنة  خلال الدورة على بحث 77 شكوى، تم البت في 56 شكوى ، وتصالح 1، وجاري البت في الشكاوى الأخرى.
-    كما تتابع الأمانة العامة القرارات الصادرة، والتأكد من تنفيذها، بما قد تشملها من غرامات مالية.
-    وأيضًا متابعة القائمة السوداء بشكل دوري وتعميمها على مديري المعارض ورؤساء الاتحادات بشكل دوري.
4-    لجنة المعارض
-    تمت المشاركة بمعرض فرانكفورت وباريس لفتح علاقات تسويقية، وتبادل حقوق ملكية فكرية جديدة للأعضاء.
-    يتم إصدار قائمة شهرية بالمعارض العربية والمعارض الدولية وتعميمها على الأعضاء.
-    إتاحة و توفير كلّ المعلومات التي من شأنها تسهيل مشاركة الناشرين في المعارض العربية والدولية.
-    إلغاء اعتماد معرض جدة للكتاب، لحين التزام إدارة المعرض بمعايير معارض الكتب العربية.
-    تم مخاطبة إدارة معرض الكويت للسماح للناشرين المصريين والسوريين بسداد قيمة المشاركة بالمعرض خلال فترة المعرض تسهيلًا عليهم، وقد  تمت الموافقة، مع ضمان الاتحاد المحلي سداد الاشتراكات.
-    التواصل المستمر مع إدارات المعارض العربية لحل مشاكل الناشرين أولًا بأول، وتعيين منسق لكل معرض لحل المشاكل على أرض الواقع.
5-    لجنة التطوير المهني
-    إقامة لقاءات على هامش المعارض العربية في الشارقة والكويت وأبو ظبي والقاهرة.
-    إنشاء صفحة دليل الكتاب العربي للإعلان عن إصدارات الأعضاء مجانًا.
-    تم عقد دورة تدريبية للناشرين بشأن حقوق الملكية الفكرية عام 2018، بدعم من جمعية الناشرين السعوديين، والإدارة العامة لحماية حقوق المؤلف بوزارة الإعلام السعودية، مع تحمل جمعية الناشرين السعوديين تكلفة سفر وإقامة المدربين، مع استضافة إقامة أعضاء لجنة الملكية الفكرية، وعدد المتدربين بين 30-50 ناشرًا، مع منحهم شهادة بحضور الدورة التدريبية، وسوف تصبح هذه الدورة سنوية.
-    كما أقامت اللجنة دورة تفاعلية  عام 2017م على الإنترنت لإدارة المحتوى الإلكتروني ل 10ناشرين عرب و10 ناشرين مصريين بالتعاون مع معهد جوته واتحاد الناشرين المصريين.
-    التعاون والتنسيق مع الاتحادات المحلية من أجل الاحتفال باليوم العالمي للكتاب سنويًّا.
-    تقديم فكرة إنشاء جائزة للكتاب العربي مقدمة من اتحاد الناشرين العرب.
6-    لجنة فض المنازعات
-    عملت اللجنة على بحث القضايا المقدمة إليها، وهي عبارة عن 5 قضايا، تم حل البعض، والسعي لحل المتبقي.
السيد الزميل
    هذا ما أنجزه أعضاء مجلس إدارة اتحاد الناشرين العرب – بفضل الله -  خلال الدورة الثامنة التي قاربت على الانتهاء، ولقد بذل فيها أعضاء المجلس جهدًا مضنيًّا للغاية، مع تجشمهم مشقة السفر والتكاليف على نفقتهم الخاصة لحضور اجتماعات مجلس الإدارة، وأيضًا اجتماعات المكتب التنفيذي،  فضلًا عن المقابلات الرسمية والندوات وورش العمل من أجل حل مشكلات أعضاء الاتحاد وتذليل العقبات التي يواجهونها بقدر المستطاع، لا ندعي اننا حققنا كل ما نريده وكل ما نطمح لتحقيقه، لكننا استطعنا بتعاونكم تحقيق الكثير رغم العوائق والمصاعب الاقتصادية والمعيشية والمهنية التي واجهتنا جميعا.
    آملين أن نكون قد أدينا الأمانة التي كلفتمونا بها على خير وجه، وحملنا رسالتكم بصبر وإرادة إلى كل صنّاع النشر في العالم العربي.
والله ولي التوفيق،،

آخر الأخبار

اجتمع رئيس اتحاد الناشرين العرب مع وزير الاعلام الكويتي

انتخابات اتحاد الناشرين الدوليين

انتخابات اتحاد الناشرين الدوليين في فرانكفورات تم الانتخاب بالاجماع ممثل المكسيك سيتزر هيغو رئيسا جديدا لاتحاد الناشرين الدوليين و الشيخة بدور القاسمي نائبا للرئيس

حيث كان باستقباله رئيس الاتحاد أ.محمد رشاد والامين العام أ. بشار شبارو ونواب الرئيس أ. محمد السباعي و أ. احمد فهد الحمدان ورئيس لجنة المعارض د.محمد المعالج ورئيس لجنة الاعلام أ. ناصر عاصي الى جانب مجموعه من الزملاء الناشرين

لقاء على هامش معرض عمان الدولي للكتاب جمع وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم مع رئيس اتحاد الناشرين العرب الأستاذ محمد رشاد ، والأمين العام للاتحاد بشار شبارو ، والأستاذ سعيد عبده رئيس اتحاد الناشرين المصريين ، والأستاذ فتحي البس رئيس اتحاد الناشرين الأردنيين ،والدكتور هيثم الحاج ، والأستاذ إسلام بيومي ، و الأستاذ ناصر عاصي رئيس لجنة الإعلام في الاتحاد وذلك لبحث مشاركة أعضاء الاتحاد في معرض القاهرة فى دورتة القادمة يناير 2019.

يدين اتحاد الناشرين العرب بشدة القانون الصادر عن الكيان الصهيوني والذي يعتبر دولة الاحتلال دولة يهودية عاصمتها القدس الشريف. فهذا القرار المشين الذي يزور التاريخ ويستبدل يهودية كيان صهيوني غاصب بعروبة فلسطين المتجذرة بأرضها وثقافة شعبها ولغته.

يُعرب اتحاد الناشرين العرب – رئيسًا وأعضاءً – عن إدانته للمجازر الوحشية التي يرتكبها العدو الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني في غزة والضفة، في الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية والعربية، التي أدت إلى ارتقاء العشرات من الشهداء الأبرار، وإصابة الآلاف من أهلنا في فلسطين

بدعوة كريمة من دولة الإمارات العربية المتحدة- دائرة الثقافة والسياحة – معرض أبو ظبي الدولي للكتاب، عُقد الإجتماع الثالث من الدورة الثامنة لمجلس إدارة اتحاد الناشرين العرب، لجنة مديري معارض الكتب العربية واتحاد الناشرين العرب بتاريخ 26 إبريل 2018 ، بمركز المعارض والمؤتمرات تحت شعار "خطوة خطوة نحو تحقيق المأمول"، وشارك فى الإجتماع مديري معارض الكتب العربية التالية:

طبقا للوائح اتحاد الناشرين العرب المعتمدة بالجمعية الاستثنائية 31يناير 2018

إختتم مؤتمر الناشرين العرب الرابع أعماله والذى أقيم في العاصمة التونسية تحت عنوان (الكتاب والنشر فى الوطن العربى.... الواقع والآفاق) برعاية كريمة من فخامة الرئيس / الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، ، وذلك بعد يومين من المحاضرات والنقاشات والحوارات شارك فيها ممثلون عن